" قوسُ قــُزح " شعر وإلقاء كمال ابراهيم عبر الفيديو التالي :

موقع سبيل,
تاريخ النشر 2022/05/14 19:01:52

"تـَبّا ً لِمَنْ دَكَّ بالبارودِ

أوطانَ السَّلامْ

فغادَرَت أعشاشَها

أسْرابُ اليَمامْ .

تـَبًّا لِمَنْ نـَشـَرَ الحِقدَ

في بَـلـَدِ المَسيحْ

لِيَعُمَّ الحُزنُ أوْتارَ المَسا

وَفي الفـَجْرِ لـَمْ يَعُـدْ

دِيكٌ يَصِيحْ .

هذِي بـِلادِي ،

بُـؤبؤُ عَينِي

وَفـُؤادِي ،

غـَطـَّتْ رَوابيهَا

المَآسي والمـِحَنْ ،

تيَبَّسَتْ كـُرومُها

فـَماتَ زَهرُ اللوْزِ

وَجَفَّ الفَـنَنْ .

يا إلهِي ،

إليكَ دُعائِي :

ابعَثْ صَوبَ بـِلادِي

نـَسْمَةَ غـَيْثٍ

مُكـَلـَلَةً بقوسِ قـُزَحْ

وانشُرِ السِّلم َ فِي وَطـَنِي

لِيـَسُودَ الحُبُّ والفرَحْ ،

عِندَها يَسْعَدُ الصِّغارُ والكِبارْ

وَتـَرْجـِعُ البَهـْجَة ُ

للحَاكُورَةِ وَصَحْن ِ الدّارْ ،

وَمَعْ صِياحِ الدّيكِ

في الصَّباحْ

يـَتـَلألأُ الطَّلُّ

وَيُغـَرِّدُ البُلبُلُ

وَتـَشفَى الجـِراحْ ".

كتبتُها في العشرين من كانون ثاني 2009

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 853