ضربة المعلم بألف - اللمسة السحرية في كتاب مورد الأمثال

تاريخ النشر 31/8/2010 0:09

بقلم: الكاتب والإعلامي نادر أبو تامر

 

يعود إلينا صاحب "الصدى"، المهندس جريس عوّاد، بمؤلف مبتكر حيث يأخذنا معه إلى أعماق التراث، يغوص بنا، ببوصلة ترى الأشياء على حقيقتها، بأصالتها، بعبقها، يستلّ مكشافه، يسلّطه بزخم على مواضع هامة، على مواقع مفصلية، على محطات لها حضورها في سيرورتنا الشعبية، وحضارتنا، ويسحبنا معه في القاع، يمنحنا جرعات من أكسجين الزمن نستنشقها إلى رئاتنا، يطلعنا على مسافات منسية من تاريخنا، ومساحات غنية من وجودنا الثقافي ومن قصص الأمثال التي نعيشها بوجداننا، وقد نتعاطى معها دون إدراك لحقيقتها التي يعريها جريس عواد أمامنا، ثم يسبح بنا ويعود، من جديد، إلى سطح المياه وينثر عليه فتات الخبز لتجتمع حوله اسماك الحبر والبحر.

لا يعود جريس بخفي حنين من رحلة لأمثال الفصحى والعامية، وقد تمخض الجبل فولد بئرًا لا تنضب من الفائدة، وكل ما يلمع في هذا الكتاب هو ذهب فعلا، وقلبه على ولده وقلب ولده على تاريخنا، ويعلمنا أنه هكذا تورد الإبل، وإذا نام الراعي فيوجد من يرعى التراث، وهذا البلوط اجاه مين يعرفه، وجريس الذي يعرف من أين تؤكل الكتف عنده الخبر اليقين، وهو يأكل الحصرم ويعطينا العنب، وإذا كان السكوت من فضة عادة  فكلام مورد الأمثال هو من ذهب، وندرك عبر إبحارنا في معالم الكتاب أنّ ضربة المعلم بألف.

مورد الأمثال الذي به المؤلف يزودنا، يزودنا بما هو منّا وفينا، بشذرات وافية من انتمائنا إلى هويتنا وكياننا.. وأهميته هي في أنه يفسّر لنا ما كنا نظنه، قبل قراءة الكتاب، مفهومًا ضمنًا، لكننا ندرك، من خلال اطلاعنا على المادة البكر التي يضعها أمامنا أننا نجهل تاريخنا فيأتي من يوفر لنا سلم الصعود إلى القمم الحضارية في موروثنا الثقافي الأصيل بكل ما فيه من حقائق، ونوقن أنّنا بحاجة مستديمة إلى العودة للنبش في الذات والنقر في الدماغ لنعرفها حق المعرفة.

مورد الأمثال يعرفنا على حقيقة الأمثال وما هي جذورها، ولماذا نستخدمها، وفي أي المواقع والسياقات الاجتماعية والثقافية حيث يأخذ المؤلف الأمثال، يفتتها، يفككها، يعيد تجميعها، ينثرها، يعصرها، يعجنها ويقدّمها لنا على طبق راقٍ من التفاعل والتكامل. طالعوا مؤلف جريس عواد واطلعوا على كينونتكم. شكرا للمؤلف على هذا الكتاب الذي يضفي لمسة سحرية على أنفاس ثقافتنا وتاريخنا ويصطحبنا في رحلة لا تنسى. رحلة موفقة أرجو لكم!  اربطوا أحزمة الاعتزاز بالنفس وانطلقوا!

الكاتب والإعلامي نادر أبو تامر

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 840

اخر الأخبار

2022/05/25 18:05:08
مواجهات وإصابات في أعقاب اقتحام المستوطنين لبلدة حوارة جنوب نابلس رافعين الأعلام الإسرائيلية


2022/05/25 15:31:09
مهرجان أيّار الأدبي الأوّل للبقاء والانتماء الذي أطلقه الاتّحاد العام للكتاب الفلسطينيين- الكرمل‎‎ 48 بالتعاون مع مجلس كفر قرع المحلّي


2022/05/24 17:39:31
غانتس: مسيرة الأعلام ستجرى في مسارها بالقدس - والفصائل الفلسطينية تهدد بالرد


2022/05/24 07:16:36
"رجاء" شعر وإلقاء كمال ابراهيم عبر الفيديو التالي :


2022/05/23 18:26:10
حوار مع شكيب شنان حول قرار الحكومة رصد 75 مليون شيكل للخرائط الهيكلية في الوسط العربي


2022/05/23 15:58:24
يومٌ دراسيٌّ ّ في جامعة تل أبيب حول وضع ومكانة الدّروز في دول الشّرق الأوسط


2022/05/22 22:19:44
منصور دهامشة يرى في إعلان النائب غيداء الزعبي عن انسحابها من الائتلاف وتراجعها "التسويق والوعودات الفارغة"


2022/05/22 12:16:32
بيان صادر عن منتدى المحامين الدروز بشأن مذكرة قانون مكانة الطائفة الدرزية


2022/05/22 00:54:34
عضو الكنيست غيداء ريناوي زعبي ستلتقي الاحد يائير لبيد لتقديم مطالبها مقابل دعم الائتلاف الحكومي