قصيدة " نفحة أمل " كلمات وبصوت الشاعر كمال ابراهيم

موقع سبيل,
تاريخ النشر 2022/09/26 09:35:01

قصيدتي "نفحة أمَل" كتبتها بتاريخ 8.6.2016

أسافِرُ في غياهِبِ الظلامْ

أبْحِرُ وَعَلى صَدْرِيَ نفحَةُ أمَلْ

أسْألُ الدُّجى كمْ مِنَ الليْلِ تَبَقَّى!

كَيْ أفيقَ بَعْدَ أنْ يَجْلو المَنامْ.

يا سَكْرَةَ الليْلِ

يا أرْجوحَةَ القمَرْ

بادِلينِي الشَّوْقَ

واعْزِفِي لَحنًا يداعِبُ الوَتَرْ،

كَمْ مِنْ نشيدٍ كَتبْتُهُ في دَفاتِرِ ألحانِي

راقصَ البَدْرَ وَغنَّى مِنْ وَحيِ إيمانِي.

أنا المُعَذّبُ في مَعابِرِ الوَطَنْ

أناضِلُ مُذ وُلِدْتُ حتى الكَفَنْ.

ناشدْتُكِ أيتها الرِّيحُ

يا نَهْضَةَ الأوْطانْ

تكلَّلِي بالحُبِّ

وَكونِي للسِّلْمِ تاجًا وَعُنْوانْ،

سَهِرْتُ حتى الفَجْرِ

أسْمَعُ  صَوْتَ المُؤذِّنِ في رَمَضانْ

يقولُ : " حيَّ على الصَّلاةِ"

وأنا أقولُ : " وَيْحَ هذا الزَّمانْ"،

البيْتُ غارِقٌ في البُؤسِ 

والحِقدُ مُهَيْمِنٌ غضْبانْ،                                                                                                         

لا بُدَّ  للقَهْرِ أنْ يَنجَلِي

لا بُدَّ أنْ يَتَبَدَّلَ السَّلطانْ .

8.6.2016

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 1759