ادانة رئيس مجلس جولس السابق سلمان عامر بجريمة قتل منير نبواني

موقع سبيل,
تاريخ النشر 2020/07/28 16:15:42

ادانت المحكمة المركزية في مدينة حيفا اليوم رئيس مجلس جولس السابق سلمان عامر في جريمة قتل منير نبواني التي وقعت على مدخل بناية المجلس المحلي في جولس بشهر سبتمبر 2016 حيث حسب حيثيات القضية قام سلمان عامر بإطلاق النار على منير نبواني بعد ان ركض نبواني اتجاهه مشهرا عصا ، ولكن استمر سلمان عامر بإطلاق النار حتى بعد ان سقط منير نبواني على الارض وسقطت منه العصا.

تمت ادانة سلمان عامر في المحكمة بإجماع ثلاثة قضاة جلسوا بهيئة المحكمة ، وتمت ادانته حسب البند 300 (أ) لقانون الجنايات والذي بالإمكان من خلاله انزال عقوبة مخفضة عن السجن المؤبد في الجريمة بسبب ظروف خاصة.

وفي تعقيبه على الادانة قال سلمان عامر" انا متأكد من براءتي ولكن القضاة في هذه المحكمة كانوا ضدي منذ البداية لأسبابهم الخاصة "

الجدير بالذكر ان الظروف الخاصة التي ذكرها سلمان عامر بانه نشب خلاف بينه وبين منير نبواني الذي كان صديقه في السابق وفي الفترة التي سبقت جريمة القتل ارسل المغدور منير نبواني العديد من الرسائل النصية الى سلمان عامر وطالبه بالاستقالة ، اقتحم مكتبه بصق في وجهه والقى عليه كوب ماء.

في يوم الجريمة ارسل منير نبواني الى سلمان عامر رسالة نصية اخرى قال فيها " كلب بالامس وعدت بان تعمل امر ما ولكنك لم تنفذ وعدك ، اليوم سوف اعمل الكثير لذلك انصحك بان لا تدخل الى المجلس".

منير نبواني جاء الى بناية المجلس ركن سيارته خلف سيارة سلمان عامر اخرج عصا من سيارته وهاجم السيارة في حين كان سلمان عامر بداخلها ، قام احد عمال المجلس بالاتجاه نحو منير نبواني ليمنع منه الاستمرار في افعاله ومع ذلك قام سلمان عامر بإطلاق النار عليه واستمر في اطلاق النار حتى بعد ان سقط منير نبواني على الارض وسقطت منه العصا.

مرفق الفيديو من مكان حادث الجريمة :

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 307