عيد الاضحى / قصيدة للشاعرة شيرين قاسم

موقع سبيل,
تاريخ النشر 06/09/2017 - 04:49:43 pm

افرش جناحَك  فوق السّهلِ والبيدِ...واحضنْ نجومًا سَرَتْ في ليلةِ العيدِ
وانْطُر مَعَ الفجرِ ألحانًا يردّدُها ....... صوتُ المؤذِّنِ في ذِكرٍ وتمجيدِ
اللهُ أكبرُ ربُّ الخلقِ يُلْهِمُنا  ............... اللهُ أكبرُ يغدو خيرَ ترديدِ
فاليومَ نذكرُ إسماعيلَ موقفَهُ ........  أبدى على عجلٍ مِنْ غيرِ تنهيدِ
ما كان والدُهُ في النّومِ شاهدَه ......... أَمْرَ الإلهِ بذبحِ الابنِ في البيدِ
هذا امتحانٌ لِبِرِّ الابنِ والدَهُ ........... وهوَ امتحانٌ لصدقٍ رَغْمَ تعقيدِ
إبليسُ حاولَ إفسادًا ووسوسةً .............. لكنَّ دربَ التّقى يزهو بتأييدِ
قد قال ربُّ العُلا للأبِ يمدحُه.......... صدّقْتَ رؤيا فدُمْتُم أهلَ تَمجيد
دربُ الفضيلةِ أهدى للورى قيمًا ...... منه استقينا معاني الصّبرِ والجودِ
أضحى يشير إلى صدقٍ وتضحية ..... وهو الجزاءُ لأهلِ المجدِ والصّيدِ
واليومَ نشهدُ في بطحاءِ مكّتِنا ......... جَمْعَ الحجيجِ على هَدْي وتوحيدِ
الكلُّ يضرعُ ربُّ الخَلقِ يسمعُهُم ............ وما دعاءٌ لذي حقٍّ بمردودِ
طوبى لِمَنْ بالتّقى قد صان مسلكَهُ ..... فالعيدُ يبقى صدى ألحانِ تخليدِ

شيرين قاسم

الرامة عروس الجليل 

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 853