إعداديّة الرّامة وجمعيَّة حماية الطَّبيعة تلتقيان بالمُسنّات للتَّعرُّف على ينابيع القرية في الماضي

موقع سبيل - من يارا ابراهيم، النّاطقة بلسان جمعيّة حماية الطّبيعة للإعلام العربيّ,
تاريخ النشر 03/06/2016 - 09:09:24 am

نظَمت مدرسة الرّامة الاعداديّة بإدارة المُربّية هناء القاسم فراج ومُركّزة مشروع "مدرسة خضراء" المُربّية علا أيوب وبالتّعاوُن مع مركز التَّعليم الميدانيّ التّابع لجمعيَّة حماية الطَّبيعة في القرية الأسبوع الماضي لقاءً فريدًا بنادي المُسنِّين في القرية شاركت فيه مجموعة من طالبات دورة "القيادة الخضراء" من الصّفوف السّابعة والثّامنة ونحو 70 امرأة من نادي المُسنّين للتَّعرُّف عن طريقهنّ إلى مصادر المياه والينابيع التي ارتوت منها أرض الرّامة وسُكّانها في الماضي ولا يزال البعض منها قائمًا إلى يومنا هذا ولا يعرفه الجيل الجديد.
ويأتي هذا اللّقاء ضمن عمل جمعيّة حماية الطّبيعة على موضوع التّوفير في المياه، حيث بدأت طالبات دورة "القيادة الخضراء" في الجمعيّة من الصّفوف السّابعة والثّامنة من اعداديّة الرّامة العمل على الموضوع العام الماضي من خلال برنامج خاص بمرافقة مُديرة مركز التّعليم الميدانيّ في القرية مروة قفورة والمُرشِدة من قِبل الجمعيّة هيام قزل والّتي ترافق المجموعة في هذه الدّورة منذ أربع سنوات.
ورافقت المُسنّات في هذا اللّقاء المسؤولة في نادي المُسنّين السّيّدة سهام سلامة، وخلال اللّقاء استفسرت الطّالبات من المُسنّات عن ينابيع وعيون الماء المختلفة الّتي كانت في القرية في الماضي وشكّلت مصدر شرب للسُّكّان وريّ للأراضي وغطّت مُختلف الاحتياجات اليوميّة.
من خلال المعلومات القيِّمة الّتي ذكرتها المُسنّات تعرّفت الطّالبات على أسماء ومواقع أكثر من سبع عيون ماء وآبار قديمة في القرية عدا عن تلك المعروفة للسّكّان المحلّيّين اليوم، ومن بينها: "نبع سعيد"، "العين الصغيرة"، "عين الحوضين"، "عين الغنم"، "عين الشّيخ"، "عين العبادية"، وَ"عين صرار".
وبالإضافة إلى المكانة البيئيَّة العالية لهذه المصادر شدَّدت المُسنّات في حديثهن على الجانب الاجتماعيّ الّذي ساد القرية من وراء هذه الينابيع، حيث كانت تُشكّل نقطة التقاء وتقارُب بين سُكّان الرّامة على اختلاف أجيالهم وعائلاتهم وانتماءاتهم.
ولم تبخل المُسنّات على الطّالبات بسرد القصص والذّكريات من "اللّقاء على العين" والحنين إلى الماضي وتلك الأيّام وصفاء ونقاء المياه.
وعن قيمة الماء وأهمّيّة الحفاظ على كلّ قطرة منهُ قالت إحدى المُسنّات إنّ كأسًا واحدة من الماء أثقل وأثمن من كأس ذهب إذ لا ينفع الذّهب لو فقدنا وُجود الماء.
كما تطرّقت المُسنّات إلى الفرق في استهلاك المياه بين الماضي والحاضر، إذ كانت جرّة الماء الواحدة تكفي لسد احتياجات عديدة في اليوم الواحد، بينما لا يأبه جيل اليوم وخاصّة الجيل الشّاب بإضاعة أي كمّيّة من الماء.
كما تخلّل اللّقاء الحديث عن أسباب جفاف الينابيع المُختلفة، وتحدّث المُشارِكون من جمعيّة حماية الطّبيعة عن مشروع المياه القُطريّ ومصادر المياه في إسرائيل.
كما أجرت طالبات القِيادة الخضراء فعاليَّة للمُسنّات عن الينابيع وعيون الماء.

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 88

اخر الأخبار

2019/07/13 14:35:42
قصيدة " تبًّا " شعر كمال ابراهيم


2019/07/09 16:29:47
على باب الجامع.. مصرع عبد السلام جابر (بروخ) من الطيبة(55 عامًا) رميا بالرصاص


2019/07/08 19:20:54
توجيهات رئيس الأركان حول استنتاجات طاقم التحقيق والدراسة من العملية الخاصة في خانيونس ١١/١١/٢٠١٨والتي قتل فيها الكولونيل م خطأً بإطلاق النار من قبل ضابط اسرائيلي


2019/07/07 18:12:11
نداء من القلب ومن العقل لأهلي في يركا - البلد الاهم للطائفة الدرزية في اسرائيل . بقلم علي صلالحة


2019/07/07 17:15:49
في اكبر هجوم واتهامات من قبل براك لنتانياهو بعد تسمية حزب براك " اسرائيل ديمقراطية " استمعوا للفيديو التالي :


2019/07/07 16:39:00
جدل كبير بين المواطنين في دالية الكرمل بصدد الخارطة الهيكلية التي قدمها مؤخرًا المجلس المحلي للمصادقة عليها


2019/07/07 01:44:24
باراك يعلن تسمية حزبه الجديد لانتخابات الكنيست باسم " اسرائيل الديمقراطية "


2019/07/07 01:35:56
المغار : عملية اطلاق نار باتجاه محل تجاري دون وقوع اصابات


2019/07/06 20:48:49
توزيع جوائز " أ.م.ت " للفنون والعلوم والثقافة على12 فائزًا وفائزة في هذه المجالات