- لقاء ٌ مع الفنان ِ الكبير والمُخَضْرَم " فرَح يوسف "

أجرى اللقاء : حاتم جوعيه - المغار - الجليل ,
تاريخ النشر 05/02/2015 - 09:06:25 pm

مُقدِّمة ٌ وتعريف ( البطاقة الشَّخصيَّة  )  : 
              الفنانُ  المخضرم  السَّيِّد  " فرح  يوسف "  من  سكَّان قرية " عيلبون " الجليليَّة ، عمرهُ 76 سنة ، متزوِّجٌ  ولهُ  خمسة ُ أولاد  (  ثلاثة  أولاد وبنتان  ) ،  أنهى دراستهُ للمرحلةِ الإبتذائيَّة في  قريتهِ  ودرسَ  بعد ذلك موضوعَ ميكانيكيا سيَّارات وعملَ في هذهِ المهنة منذ نعومة أضفارهِ . 
   إفتتحَ  سنة  1964  كراجًا  لتصليح ِالسيارات  في قريتهِ عيلبون  وكانَ من أوائل  الكراجات  في  منطقة  الجليل ، ويُعتبرُ السَّيدُ  فرح يوسف  من أوائل الميكانيكيَّة في الوسط العربي  وما  زالَ  يعملُ  في هذهِ المهنة ، في كراجهِ ، إلى الآن وقد  تخرَّجَ  على يديهِ  الكثيرون  من  الصنائعيّة  - من مختلف القرى والمدن العربية في الشمال والذين هم الآن أصحاب كراجات  مشهورة  ومعروفون  في الوسط  العربي  واليهودي  .  
  وبالإضافةِ إلى مهنةِ  تصليح السيَّارات  ( ميكانيكيا )   يوجدُ  لأبي وسام ( فرح يوسف )  مواهبُ  عديدة  فهو  يمتلكُ  صوتا ً جميلا ً  جدًّا  ومُميَّزًا  ويتقنُ العزفَ بشكل ٍ رائع ٍ على  آلةِ  العود  وقد  تعلَّمَ العزفَ  ( سماعي )  منذ  الصغر وشاركَ  في إحياءِ الكثير من الحفلاتِ والسَّهراتِ في  سنوات  الستينيَّات والسبعينيَّات عزفا وغناءً … ولكنهُ لم يتفرَّغ  كليًّا  للفنِّ - للعزف والغناء وذلك لإنشغالهِ اليومي والمتواصل في كراجهِ في تصليح السيَّارات .   
   وممَّا  يثيرُ الأنتباهَ أنَّ  صوتهُ رغمَ  تقدّمهِ في السنِّ  (  جيل  76 سنة )  ما زالَ جميلا ً وقويًّا ورائعًا ويُشبهُ  إلى  حدٍّ كبير صوت  المطرب الكبير  المرحوم  وديع  الصافي  وكما  أنهُ  يُشبههُ من ناحيةِ الشَّكلِ  أيضًا  . 
    والجديرُ بالذكر أنَّ  أبا وسام  اشتركَ  قبل  سنوات  في  دورةٍ  تعليميًَّةٍ  موسيقيَّة  في معهد " موسيقانا " عند الأستاذ  وليد  كيَّال  في  قرية الجديده  حيث درسَ صقل وتفتيح  الصوت ( صولفيج ) ... وهذا المعهد تخرَّجَ منهُ العديدُ من الفنانين المحليِّين ، مثل : جهاد عيلبوني  والفنان  ريمون خوري  ( كما  ذكرَ لنا  أبو  وسام )  . ولحُسن ِ حظ  المُطربين المحلِّيِّين  أنَّ  فرح يوسف ( أبو وسام ) لا  يُشاركُ  الآن  في الحفلات  الغنائيَّةَ   فصوتهُ  من أجمل ِالأصوات ، بل أحلاها  وأروعها  محليًّا  وعلى امتداد العالم ِ العربي … وخصوصًا  إذا  ما غنى لوديع الصافي الذي  يشبههُ لدرجةٍ  كبيرةٍ  في الصوت  والشَّكل ِ أيضًا  .        ونظرًا  لمستوى  أبي وسام  فرح يوسف  ومكانتِهِ الفنيَّة أجرينا  معهُ  هذا اللقاء  المطوَّل والشَّائق   . 

سؤال 1 )  أنتَ عازفُ عودٍ  متمرِّس ومتمكن ... منذ  متى بدأتَ  تمارسُ العزفَ  ولماذا اخترتَ هذه  الآلة َ  بالذات !!؟؟ 
- جواب1 -    أنا أحبُّ  هذه الآلة َ كثيرًا ولهذا  اخترتُ  أن  أعزفَ عليها  أثناءَ الغناء  لأنَّ صوتي جميل -  وقد  بدأتُ  أمارسُ  العزفَ ( سماعي )  منذ الصغر في جيل  12 سنة  تقريبًا  وبشكل ٍ  تدريجيٍّ  أصبحتُ متمكنا ً   ومتمرِّسًا في العزف وكلُّ  ذلك  بجهدٍ ذاتي  وفردي  وسماعي  ومن دون معلم ...  وأنا  أعزفُ  كلَّ المعزوفات والأغاني  الثقيلة والخفيفة ... وإنني  أفكِّرُ الآن  بعد  تقدُّمي  في السِّن أن  أعودَ  وأشاركَ  في  بعض  الحفلات   والأمسياتِ الفنيَّة كما كنتُ  قبل أكثر من ثلاثين  سنة ( في  فترة الشباب )  حيث كنتُ  أشاركُ  في الكثير من  مناسباتِ  الأعراس  وغيرها  وحفلات  الأقارب ... يومها  لم  يكن  هنالك  فرق  موسيقيَّة  كثيرة  ( عَوِّيدة )  كما  هو الوضع  اليوم  وكان الحداءُ  الشَّعبي  والحدَّاؤون  هم  المهيمنين  على السَّاحةِ  الفنيَّةِ المحلِّيَّةِ ويُحيونَ معظم  الحفلات  والأعراس  .   

سؤال 2 )  أنتَ  صاحبُ  كراج  لتصليح  السيَّارات   ...كيف  كنتَ  تلائمُ وتوفقُ بين عملكَ المُضني طيلة النهار في الكراج وبين العزف والغناء!!؟؟
- جواب 2 -    بالتاكيد  وقتي  ضيِّق  جدًّا  وطيلة  النهار  أنا مشغولٌ  في الكراج  مع الزبائن  والسيارات ، ولكن  ساعات المساء أنا أستغلها للعزف والغناءِ عندما لا يكونُ  هنالك  إلتزاماتٌ  أخرى  إجتماعيَّة  أو  عائليَّة ... إلخ  .    

سؤال 3 )  رغم  تقدُّمِكَ  في السِّنِّ  ما  زالَ  صوتُكَ  جميلا ً وقويًّا ورائعًا  وصوتكَ قريبٌ  جدًّا إلى صوت المطرب الكبير خالد  الذكر وديع الصافي وهو  شاب  لماذا لا تغني  الآن في الحفلات  والمناسبات أو  تشارك  على الأقل  في العزف على العود مع  إحدى الفرق الموسيقيَّة ؟؟
- جواب 3 -  أنا  قبل  عدَّة سنوات تعلَّمتُ دورة ً في  معهد  " موسيكانا "   بقرية الجديده لتفتيح الصوت ( صقل) لأجل ِ أن أكونَ على استعداد  للغناء  في كلِّ مناسبةٍ  مهما كانت…وإن شاءَ الله ُ في فترةٍ قريبةٍ سأعودُ  وأشاركُ في العزف والغناءِ  في  بعض المناسباتِ  والحفلات  . 

سؤال 4 ) كلُّ  مَن يسمعُ صوتكَ  يقولُ : أجمل وأحلى صوت  غنائي على الصَّعيد المحلِّي رغم تقدُّمكَ  في السِّنِّ ( 76 سنة ) … ماذا تقولُ في هذا ؟؟
-  جواب 4 -   إنطباعي إنطباعٌ  جميل  وأنا لا  أجبرُ  الناسَ  أن  يشهدوا  لي   بهذهِ  الشَّهادةِ  إذا  كنتُ  لا  أستحقها ،  بل  الناس  يقولون  وينطقونَ  بما  يرونَ  ويسمعونَ ...  وهذهِ هي الحقيقة ، والناسُ والجمهور هم الحكم الأوَّل والأخير في هذه الأمور . 

سؤال 5 )  ما زلتَ مُحافظا ً على جمال ِ وعُذوبةِ  صوتِكَ  وعلى  صحَّتِكَ  ولياقتِكَ البدنيَّة رُغم  تقدّثمكَ في السِّنّ … ما هو السَّبب ؟؟                    -  جواب 5 -       أوَّلا ً من  طبيعةِ  عملي  فهو عملٌ  فيزيائي  ورياضي (  الميكانيكيا ) - ثانيًا  أنا في  حياتي كلها  لم أدخِّنْ  سيجارة واحدة  حيث أحافظ ُعلى صحَّتي -  وهوايتي ومأكلي للطعام الصحِّي وخاصَّة ً  الخضراوات  والأعشاب وكلّ  ما هو  طبيعي -  وأتجنَّبُ  الأغذية َ المُصنعة  كالمعلَّبات  وغيرها  .   وكما  أنني أكثِرُ  من تناول  زيت الزيتون النقي …  وكما  أنَّ الحالة النفسيَّة لها دورها في المحافظة على الصحَّة والشباب الدائم والنضارة . 

سؤال 6 )  المُطربون  الذين أنتَ  تغني  لهم  دائمًا  وتعزفُ  أغانيهم ؟؟  - جواب 6 -  أغني  لوديع الصافي دائمًا -  أوَّلا ً  لأني  أتقنُ صوتهُ  جيِّدًا  وعندما أسمعُ  وديع  وهو  يغني  فأشعرُ   كأنَّ  تيَّارًا  كهربائيًّا يسري  في  عروقي فوديعُ بالنسبةِ  لي هو مدرسة غنائيَّة  فنيَّة  مُميَّزة وأعتبرُهُ أستاذي   في الغناء وكنت أتمنَّى لهُ من أعماق القلب الصحَّة والعُمرَ الأطول والعطاء الفني  المتواصل  . 
سؤال 7 )  ما رأيُكَ  في  مستوى الأغاني  الجديدة  ؟؟                             -  جواب 7 -   لا  أعيرُ انتباهي  إطلاقا ً لجميع المطربين الجدد وأغانيهم الجديدة التي لا يوجدُ لها أيَّة ُ رسالةٍ فنيَّة  أو إنسانيَّة أو قيمة  فهي مضيعة ٌ للوقت لا أكثر ...  وهذهِ الأغاني الهجينة والسَّخيفة تجدُ  لها آذانا ً صاغية ً  لدى جيل ِالمُراهقين والذين لا يعرفونَ ولا يفهمونَ الفنَّ الأصيل الحقيقي  .   

سؤال 8 )  ما  رأيكَ في  مستوى الفن والغناء المحلِّي  ومارنة ً  مع الفنِّ في الدول ِ العربيَّة ؟؟ 
- جواب  -   المستوى عالي جدًّا  محلِّيًّا  ولدينا  أصواتٌ  وفنانون  على  مستوى  جيّد وعال ٍ ونضاهي  بإمتياز الفنانين  في العالم ِالعربي أجمع  .  

سؤال 9 )  مطربوكَ المُفضَّلون : محلِّيًّا  وعربيًّا  ؟؟
- جواب 9 -  محلَّيًّا  أنا أعجبُ بصوتِ المطرب مصطفى دحله والمطربة   فيوليت سلامه  ودلال  أبو آمنه  وجهاد عيلبوني  ووديع  شوفاني  .   وأما على  صعيد  العالم  العربي فأعجبُ بصوتِ الأستاذ الكبير المرحوم  وديع الصافي والسيِّدة  فيروز والمطربين اللبنانيِّين ، مثل : ملحم  زين  وكارول سماحه  وماجده الرومي  ونجوى كرم   ووائل  كفوري  وعاصي الحلاني ... وأريدُ أن أبدي  ملاحظة ً هنا  أنَّ المطربة َ اللبنانيَّة  " كارول سماحه "  لديها عُرَبٌ  صوتيَّة ( رجفات  وَتمَوُّجات )  صوتيَّة  مُميَّزة  . 

سؤال 10 )   العازفُ المفضَّل  لديكَ  على آلةِ  العود  ؟؟  
- جواب 10 -   أحسنُ عازفٍ هو الفنان الذي يجعلُ  العودَ  يتكلَّمُ  وينطقُ بأناملهِ  وأصابعِهِ  من دون مُطربٍ وغناء   .   

سؤال 11 )  أنتَ  في  فترةٍ  متقدِّمةٍ  من  العُمر درستَ  موضوعَ ( صقل وتفتيح الصوت ) … لماذا انتبهتَ  لنفسِكَ متأخِّرًا وكيفَ  كانت ردودُ الفعل  لدى الأساتذة  الذين  علّموكَ  في المعهد ولدَى الطلاب  الذين هم  في جيل  أولادِكَ  وأحفادِكَ  تقريبًا !!؟؟   
- جواب 11 -   عندما  كنتُ  أتعلمُ في  المعهد  الموسيقي " موسيكانا "  وكانَ  يُطلبُ مني  أن أقدِّمَ  وصلة ً  غنائيَّة ً في كلِّ  درس  فبعد  تقديم  الوصلة  الغنائيَّة  كنتُ  أنتبهُ  للتلاميذ ولصاحب المعهد وللأساتذة  لإتفاقهم  بالتصفيق الحار الشيديد ( منهم جميعا )...وبإختصار كانت نظراتُ  الإعجاب  والإحترام  والتقدير  من الجميع   وكيف أنَّ  شخصًا في مثل  جيلي  يتعلم  الموسيقى  ويُؤدِّي الغناءَ بصوتٍ  مُتقن ٍ ورائع  .   وفي هذا الجيل المتقدم  بدأتُ  أتعلمُ  الموسيقى ( صولفيج ) لأنني  كنتُ  في السابق  مشغولا ً جدًّا  في العمل والإلتزامات العديدة ولم  يُتحْ  لي الوقت لدراسةِ موضوع الموسيقى  .  

سؤال 12 )   ما  رأيُكَ  في الصَّحافةِ المحليبَّة  ؟؟ 
- جواب 12 -  الصحافة ُمحليًّا وخارجيًّا أصبحت معضمها  للتجارةِ  وللأرباح  الماديَّة …  ولكن  هنالك  القليل  القليل  من  الصحف  والمجلات  محليًّا أو  خارج البلاد  لها رسالة ٌ وتقومُ  في خدمةِ  الصحافة وتغطيةِ  الأخبار وفي  خدمةِ  الفنِّ  والأدبِ  والعلم  بأمانةٍ  ونزاهةٍ  وإخلاص  .  

سؤال 13 ) هل أنتَ  تحبُّ  الشِّعرَ والأدبَ ومَن هُم  شعراؤُكَ المُفضَّلون :  محليًّا وعربيًّا ؟؟  
- جواب 13 -    أنا  أحبُّ الشِّعرَ  كثيرًا  وشعرائي  المفضلون – محليًّا  : الشَّاعر حاتم  جوعيه  ( أنت )    والشَّاعر سميح  القاسم     .    وعربيًّا  نزار قباني  .    

سؤال 14 )  أسئلة ٌ  شخصيَّة  ؟؟ 
- البرج :  الحمل    .         -   الأكلة  المفضلة  :   المجدَّره      .                         - الشراب المفضل :  الماء   .
- اليوم المفضل : الأحد ( عطلة )  .  
سؤال )  رأيُكَ في كلٍّ من : الحب ، الامل ، الحياة  ؟؟ 
- الحبُّ :  بالنسبةِ  لي  الحبّ  هو  حياتي لأنَّ  كلَّ  شيىءٍ  في  الحياة  بدون  الحبّ  هو  فاسد  وفاشل  .   
- الأمل :  الحياة ُ بدونهِ  لا  يوجدُ لها  أيُّ  معنى  . 
- الحياة :    الإنسانُ  يقدرُ  أن   يعملهَا  جميلة ً  وهي  ليست  كذلك  وأن  يعملها  ويجعلها  غير  جميلة   وهي  ليست كذلك ...   وبإختصار  الحياة  جميلة  وحلوة  إذا  عرفنا  كيف  نفهمُهَا   ونعيشها بالشكل  الصحيح  .  
سؤال )  وراء  كلّ رجل ٍ عظيم  امرأة ... ما رأيُكَ  بهذهِ المقولة ؟؟ 
- جواب -    وراء  كلّ رجل  عظيم امرأة  عظيمة هذا القول  صحيح مئة بالمئة  وليس وراء  كلِّ  امرأةٍ  عظيمة رجل عظيم …  الأمرُ  ينطيقُ على  المرأةِ التي  في حياة  الرَّجل  .    
سؤال ) فلسفتكَ  وحكمتُكَ  في الحياة   ؟؟ 
- جواب  -   حكمتي  في الحياة  أن  يُفكِّرَ الإنسانُ  جيِّدًا  قبل الإقدام  على  أيِّ  عمل ٍ  أو  مشروع ٍ ...   وكما  قِيلَ :  ( إعقِلْ  وتوكَّلْ )   .  

سؤال15 )  طموحاتُكَ  ومشاريعُكَ  للمستقبل ؟؟  
- جواب 15 -     طموحاتي  أن  أحافظ َ على  عائلتي : أولادي وأحفادي وجميع  العائلة  والأسرة  وأن  أكونَ  على علاقةٍ  جيّدةٍ  مع  جميع الناس   والأهل ... وهذا يعطيني  الأملَ  والطموحَ  في الحياة  .     
سؤال 16 ) كلمة  أخيرة ُ تحبُّ أن  تقولها  في  نهايةِ اللقاء  ؟؟
- جواب 16 -     أولا ً أحِبُّّ أن أضيفَ  للذي  ذكرتهُ  في  البداية :  انني  قبلَ  خمس سنوات دخلتُ  دورة ً لتعليم  الميكانيكيا  ( تيكنيلوجيا  متقدّمة ) -  للميكانيكيّة  وأصحاب الكراجات  -  في  كليّة  سخنين  -  لأنَّ  الذي لا  يتعلَّم  هذه  الدورة   ممنوع  أن  يتعاملَ  ويُصلِّح َ السيَّارات   فوق  موديل   1996  –  ودخلتُ  هذه  الدورة  وعبرتها  وحصلتُ  على  شهادة  تأهيل   وكنتُ أكبرَ شخص ٍ من ناحيةِ  السِّنِّ من  بين الموجودين في هذه الدورة .   وأغلبُ الذين اشتركوا  في  هذه  الدورةِ  كانوا  تلاميذي  وبعظهُم  اشتغلَ  عندي ، في كراجي ، سابقا ً   .   
 -  وأخيرًا  أشكرُكَ على هذا اللقاء  الشَّائق  والرَّائع  يا  أستاذ حاتم  وآملُ  أن  تصلَ  رسالتي للجميع   .    


                (  أجرى  اللقاء :  حاتم  جوعيه  -  المغار -  الجليل  )

تعليقك على الموضوع
هام جدا ادارة موقع سبيل تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء سبيل

ماهو رأيك في تصميم موقع سبيل ألجديد؟
  • ممتاز
  • جيد
  • لا بأس به
  • متوسط
مجموع المصوتين : 49

اخر الأخبار

2019/07/13 14:35:42
قصيدة " تبًّا " شعر كمال ابراهيم


2019/07/09 16:29:47
على باب الجامع.. مصرع عبد السلام جابر (بروخ) من الطيبة(55 عامًا) رميا بالرصاص


2019/07/08 19:20:54
توجيهات رئيس الأركان حول استنتاجات طاقم التحقيق والدراسة من العملية الخاصة في خانيونس ١١/١١/٢٠١٨والتي قتل فيها الكولونيل م خطأً بإطلاق النار من قبل ضابط اسرائيلي


2019/07/07 18:12:11
نداء من القلب ومن العقل لأهلي في يركا - البلد الاهم للطائفة الدرزية في اسرائيل . بقلم علي صلالحة


2019/07/07 17:15:49
في اكبر هجوم واتهامات من قبل براك لنتانياهو بعد تسمية حزب براك " اسرائيل ديمقراطية " استمعوا للفيديو التالي :


2019/07/07 16:39:00
جدل كبير بين المواطنين في دالية الكرمل بصدد الخارطة الهيكلية التي قدمها مؤخرًا المجلس المحلي للمصادقة عليها


2019/07/07 01:44:24
باراك يعلن تسمية حزبه الجديد لانتخابات الكنيست باسم " اسرائيل الديمقراطية "


2019/07/07 01:35:56
المغار : عملية اطلاق نار باتجاه محل تجاري دون وقوع اصابات


2019/07/06 20:48:49
توزيع جوائز " أ.م.ت " للفنون والعلوم والثقافة على12 فائزًا وفائزة في هذه المجالات